بلاغ من فريق اتحاد طنجة

توصلت إدارة فريق اتحاد طنجة لكرة القدم صباح اليوم بمراسلة من إدارة ملعب طنجة الكبير تخبرنا من خلالها باستحالة إجراء لقاء فريقنا ضد حسنية أكادير برسم الجولة السابعة من البطولة الاحترافية يوم الجمعة 3 نونبر بداية من الساعة السادسة مساء، بسبب مشكلة في الإنارة، لنراسل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم التي استجابت مشكورة لطلبنا وغيرت موعد اللقاء إلى يوم السبت على الساعة الثالثة زوالا، وهنا نطرح عديد الأسئلة هل أن الشركة لم تستطيع إصلاح هذا المشكل التقني البسيط باعتبار أنه كان مطروح منذ لقاء الجيش الملكي وكان سيخلق متاعب كبيرة للفريق إن اتخذ حكم المباراة قرار توقيف المباراة، أم أن إدارة الملعب لها أهداف أخرى وسوء نية مبيتة هدفه المس باستقرار الفريق.

فريق اتحاد طنجة لم تتوقف مشاكله هنا بل تفاجأ اليوم بمنعه من التدرب مستقبلا على أرضية ملاعب التدريبات الجديدة ذات العشب الطبيعي من قبل مندوبية وزارة الشباب والرياضة والسبب غريب وعجيب هو ترك الملاعب ترتاح لمسابقة شان رغم بعد موعد انطلاق هذه المسابقة و إخضاعها للإصلاح، وهذا سبب غير مقبول اعتبارا لتواجد ملعبين بعشب طبيعي رفيع المستوى ولا يتأثر بالتدريبات اليومية، مشكلة ستجعل فريقنا في موقف حرج خصوصا وأن ملعب تدريبات الزياتن حاليا هو في فترة صيانة شاملة ولا يمكن أن يتدرب عليه الفريق.

 ومن أجل مرور استعدادات الفريق لمباراة حسنية أكادير في ظروف جيدة وبعد منعنا من التدرب على أرضية الملاعب الجديدة، توجهت إدارة الفريق من جديد إلى إدارة ملعب طنجة الكبير للترخيص لفريق اتحاد طنجة بإجراء حصة تدريبية على أرضية الملعب إلا أن هذا الطلب قوبل بالرفض بدعوى إخضاع أرضية المركب للإصلاح.

أسباب مع الأسف غير مقبولة وقد تجعل الفريق في موقف صعب و تدفعنا لطرح عديد الأسئلة.

التعاليق